الحياة بعينك أنت

 

large (56) 

 علاقة طردية تجمع بين العمر والعقل

لكن!

ليس مع الروح وتحقيق الذات

حياتنا اليومية

تتدحرج إلى الجمود والروتينية

تموت في أعماقنا  الضحكات العالية

وينام في سواكننا اللعب اللامتناهي

ويختنق ملاكنا الطيب

ويستيقظ شيطاننا الأخرس

ليكسح الزمن

أهدافنا بطلاء قاتم اللون

تحت مسمى شيخوخة العقل

ولما نؤمن بالأكذوبة تنطلي علينا الاضحوكة

أصبحنا كمصاصين الدماء الثائرة

لا فرق بينا وبين تلك الاشياء الآلية

إبتعنا  اللاروحانيه وبعنا الروحانية

في كل يوم نبيع جزءً من أرواحنا

 في سبيل الحصول على اسم العقلانية المتزايدة؛

الدنيا قصيرة وأقصر مما أن تتقمص قيود شخصيةً آخرى

عندما نتقدم في العمر

لا يعني أن أروحنا تضيق وأنفسنا تكهل

و مؤشر  العصبيه يختنق

بـــــــــ أن نعيش الحياة بكل تفاصيلها ــــــــــــــل

لذا سنـــــبـــــقـــــــــــــــــــ دائماً كما ننظر لأنفسنا ـــــــــــــــــــى

يقول توماس اديسون: “إنني في السابعة والستين من العمر الآن  ، لكني لم أشخ لدرجة تعجزني عن البدء من جديد لقد ممررت بكثير من الأشياء المشابهه “

فكرتان اثنتان على ”الحياة بعينك أنت

  1. تلك الكلمات تعيد في داخلي نشوة جمال:)
    نشوة لا تستسيغها عقلانيتي!
    نشوة تعيدني حيث العقول السعيدة والالباب الفطنة:|

    كلماتك تخترقني حيث الاعماق لاني على يقين من تطبيقك لها يا طيبة ^^

  2. انوار..وش ذالزين
    ياحبي لك…تجنن ..ياعمري استمري على ذالمنوال واضمن لك مستقبل باهر بأذن الله

شاركـــــنــــي

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s